"اعتقال نواب حزب الشعوب الديمقراطي يطفأ نور حل السلمي للقضية الكردية في تركيا"

كوملة ـ

اصدر السكرتارية العامة لحزب كوملة الكردستاني الايراني بيانا يدين فيها اعتقال11 من نواب البرلمان التركي عن حزب الشعوب الديمقراطي HDP ، بينهم رئيساه المشاركان صلاح الدين دميرطاش وفيغان يوكسك داغ.

و جاء في البيان: "بعد نشر خبر رفع الحصانة البرلمانية على 150 نواب البرلمان في تركيا، هاجم السلطات التركية ليلة الجمعة ¾ تشرين الثاني 2016 علي عدد من نواب البرلمان عن  حزب الشعوب الديمقراطي HDPو القت القبض علي 11 منهم بينهم رئيساه المشاركان صلاح الدين دميرطاش وفيغان يوكسك داغ."

ويؤكد البيان ان حزب كوملة الكردستاني يدين و ينتقد رفغ الحصانة البرلمانية علي النواب واعتقالهم وسجن عدد منهم لاحقا، موضحا ان اغلاق باب النشاط السياسي من HDP و حرمان الكرد من المشاركة في العملية السياسية، يمهد الطريق لتزايد العنف و يطفأ نور حل السلمي للقضية الكردية في المستقبل في تركيا.

و اشار البيان ان اجراءات السلطات التركية بحق الكرد يوجه ضربة موجعة للعملية الديمقراطية و يهدر ما بناه انقرة في العقد الماضي و هذه بمثابة خطوة نحو الخلف.

ويقول البيان: "نحن نعتقد ان اعتقال نواب حزب الشعوب الديمقراطي عمل غير لائق و نطالب و نأمل ان يطلق صراح كل النواب المعتقلين."

وكانت السلطات التركية اعتقلت، فجر الجمعة ¾ تشرين الثاني 2016 ، 11 من نواب البرلمان عن حزب الشعوب الديمقراطي، بينهم رئيساه المشاركان صلاح الدين دمير طاش وفيغان يوكسك داغ، الأمر الذي أثار موجة من الانتقادات ضد أنقرة في الدول الأوروبية. وجرت الاعتقالات على خلفية اتهامات للحزب بصلته مع حزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا والمصنف إرهابيا من قبل أنقرة.




عدد القراءات‌‌ 883

PM:03:58:09/11/2016