مقتل 6 متظاهرين في صدامات مع قوات الأمن في العراق

استمر تصاعد الاحتجاجات في مدن عراقية عدة، وقتل اليوم (الجمعة) ستة الأشخاص على الأقل في بغداد والناصرية في صدامات بين المتظاهرين وقوات الأمن.

وقتل أربعة متظاهرين بالرصاص الحي وأصيب 18 آخرون بجروح، في مدينة الناصرية الجنوبية، حيث أحرق متظاهرون مبنى المحافظة. وليست هذه المرة الأولى التي يُستخدم فيها الرصاص الحي منذ اندلاع الاحتجاجات المطلبية التي أسفرت منذ مطلع الشهر الحالي عن مقتل 157 شخصاً، غالبيتهم بالرصاص الحي.

وقتل متظاهران في بغداد خلال النهار، بعدما أصيبا بقنابل مسيلة للدموع في الوجه مع استخدام القوات الأمنية لوابل من تلك القنابل لتفريق آلاف المحتجين عند مداخل المنطقة الخضراء في وسط بغداد. 

وذكر شهود اليوم أن متظاهرين عدة أصيبوا بحالات اختناق بعد قيام قوات حفظ النظام بإطلاق الرصاص والغازات المسيلة للدموع على المتظاهرين بعد اختراقهم الحواجز والاقتراب من إحدى بوابات المنطقة الخضراء الحكومية في العاصمة.

وأضرم آلاف المتظاهرين النار بمبنى محافظة ذي قار، وكبرى مدنها الناصرية، في جنوب البلاد. وتصاعدت سحب الدخان من المبنى الذي تجمهر أمامه آلاف المتظاهرين، بحسب ما قال مراسل وكالة الصحافة الفرنسية، بعد ساعات من دعوة المرجعية الدينية الشيعية العليا علي السيستاني إلى ضبط النفس. وأحرق متظاهرون في مناطق جنوبية أخرى مباني عدة تابعة لأحزاب سياسية، وفق مصدر في الشرطة.



عدد القراءات‌‌ 211

PM:11:32:25/10/2019