قانون قيصر لإيران ...

كتب عبد الله مهتدي ... 
لا يصح إلا الصحيح، سقط آلاف من الضحايا في سوريا بيد النظام السوري بالشراكة مع إيران وتنظيماتها الإرهابية من حزب الله والحشد وعشرات التنظيمات الإرهابية التي زج بها الحرس الثوري في سوريا لقتل شعبها وحماية الأسد
العالم ينتظر في منتصف حزيران القادم سريات قانون قيصر الذي صنع لمعاقبة النظام السوري على جرائمه حيال شعبه، وسيحاسب القانون 
ويسعى «قانون قيصر» إلى توسيع نظام العقوبات السابق، عبر استهداف المؤسسات الحكومية السورية والأفراد، من مدنيين ومسؤولين، الذين يموّلون النظام السوري وروسيا وإيران، سواء أكان هذا التمويل متعلقاً بأنشطتهم العسكريّة أو جهود إعادة الإعمار أو انتهاكات حقوق الإنسان.

سمعنا وزير داخلية إيران عبد الرضا رحماني فضلي يقول، إن إيران ستعلن في غضون أيام قليلة عدد القتلى في احتجاجات نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي.
وأفاد رحماني فضلي في مقابلة مع التلفزيون الإيراني بأن «40 إلى 45 شخصاً، 20% من عدد القتلى، قُتلوا بسلاح غير مرخص»، ووصفهم بـ«الشهداء».

وبذلك من المتوقع أن تعلن إيران مقتل بين 220 و255 شخصاً في احتجاجات نوفمبر الماضي.

طبعا وزير الداخلية أخفى الأرقام الحقيقية للقتلى الذين سقطوا برصاص النظام، السؤال الذي يطرح نفسه ألا يستحق الشعب الإيراني قانون قيصر لإيران يحاكم النظام الإيراني على آلاف الجرائم التي إقترفها بحق الشعب الإيراني؟ 

 


عدد القراءات‌‌ 630

PM:09:42:31/05/2020